• نظام نور خريطة الموقع اتصل بنا
  • Homepage
  • مدير تعليم ينبع يدشن معرض ( أحلامهم .. مستقبل وطن ) أضيف بواسطة: الاعلام التربوي (بنات) | بتاريخ 2016-03-24 الموافق 14-06-1437

     

     

    افتتح مدير تعليم ينبع الدكتور محمد بن عبدالله العقيبي مساء أمس الثلاثاء ، معرض (أحلامهم .. مستقبل وطن) ، والذي ينظمه قسم رياض الأطفال, بحضور المساعد للشؤون التعليمية ـ بنين ـ سليم بن عبيان العطوي والمساعد للشؤون المدرسية عبدالعزيز بن عيد القرافي وعدد من رؤساء الأقسام التربوية والإدارية، والضيوف من أولياء أمور الأطفال.

     

    وبعد قصّ الشريط قام د العقيبي ، والضيوف بجولة في المعرض والذي يتكون من ست مراحل مختلفة لكل مرحلة أهدافها المستقلة والتي تبنى على أهداف مرسومة في المراحل الأخرى تباعاً ، يتدرب فيها معلمات رياض الأطفال الحكومية والاهلية بمحافظة ينبع على طرق تطبيقها وتفعيلها داخل الروضات بجدول زمني يمكن الجميع من الحضور والاستفادة من الافكار الاثرائية التي من الممكن تقديمها للطفل داخل الفصل التعليمي بما يناسب امكانيات كل روضة، وتسهم في بناء شخصية الطفل وإعداده للمرحلة الابتدائية.

     

    وفي ختام الزيارة سجل مدير التعليم كلمة شكر لرئيسة قسم رياض الأطفال نوال الحازمي ، ومنسوبات القسم وقائدات رياض الأطفال، ومعلماتها على جهودهن وإبداعهن في المعرض.

     

    من جانبها قامت المساعد للشؤون التعليمية رقية الحمدان اليوم بزيارة للمعرض يرافقها عدد من القيادات التربوية ووقفت على أركانه وزواياه .

     

    وذكرت رئيسة قسم رياض الأطفال أن المعرض جاء من منطلق الرعاية والاهتمام لإدارة تعليم ينبع ممثلة في قسم رياض الأطفال بالشريحة الأغلى في بداية طريق العلم والمعرفة وصناعة المستقبل ،ولحاجة أطفالنا لمعرفة أساسيات بسيطة في حياتهم هامة جدا لمستقبلهم ..

     

    واضافت أننا نركز من خلال اللعب على غرس تلك الأساسيات والتعريف بها بشكل مشوق من خلال المعرض التوعوي التعليمي عن مهندس المستقبل حيث يشمل المعرض على عدة أركان مختلفة بحيث تم اختيار كل ركن بعناية فائقة وذلك بربطه مرحليا بالركن الذي يليه والذي يسبقه كما هو الحال في واقعنا .. هذا المبدأ في التجهيز والإعداد وفق منظومة متكاملة يجعل الطفل مهيأ ومندمجا في جو من التنظيم الذهني يؤهله مستقبلا ليكون مهندسا محترفا و بناءً متقناً .. من خلال ست مراحل مختلفة لكل مرحلة أهدافها المستقلة تبدأ من ركن لعبتي وهو بدايات المهندس الصغير في منزله وتستمر في الروضة .,, والركن الثاني منزلي في حيّنا وهي مرحلة تتشكل فيها قدرة الطفل على تحديد موقع منزله في الحي الذي يسكن فيه .. وركن ثالث بعنوان رسم وتصوير ( كروكي ) وهي مرحلة يصمم ويرسم فيها الطفل منزل المستقبل .. و ركن رابع بعنوان ابداعاتي / وهي مرحلة ينفذ فيها الطفل بناءً على ما صممه وخططه.. ركن خامس بعنوان ظل وخيال وهي مرحلة يتخيل فيها الطفل بناء المنشآت العالية بشكل جاذب .. والركن السادس بعنوان حلم تحت الإنشاء وهي مرحلة ابداعية ومتقدمة يشيد فيها الطفل مباني وطنه .

     

    و أوضحت الحازمي بأن مرحلة رياض الأطفال تعد اللبنة الأساسية للتعليم ففيها يمكن غرس كافة القيم والمبادئ التي يرغب المجتمع توفرها في جيل المستقبل وتتضافر الجهود في سبيل تحقيق تلك الغاية ولايخفى على أحد الدور الذي تقوم به مثل هذه البرامج والمعارض التي من شأنها رفع وعي المسئولين في الادارات بأهمية هذه المرحلة والتركيز على إثراء معلمات الروضات الحكومية والاهلية عن كل ما يستجد فيما يقدم للطفل ويثري معلوماته ويساعده على بناء صورة مستقبله .. فمهندس المستقبل هو طفل في روضتنا الآن وسيخدم وطنه الغالي مستقبلا بإذن الله تعالى .

     

     



    تعليقات (0)

    سيرفرات واستضافة ديموفنف   |   تصميم وبرمجة أرابيا نت

    جميع الحقوق محفوظة لإدارة التعليم بمحافظة ينبع