• نظام نور خريطة الموقع اتصل بنا
  • Homepage
  • \"الرياض\" تستشرف آراء مسؤولين ورجال أعمال: التحول الوطني مشروع رفاهية المواطن أول أهدافه... أضيف بواسطة: الاعلام التربوي (بنات) | بتاريخ 2016-04-28 الموافق 20-07-1437

     

    د. ماهر جمال: رفع كفاءة القطاع الحكومي وتفعيل الخصخصة ودعم المؤسسات الصغيرة

    جدة - أحمد الهلالي

    أكد مسؤولون في القطاع التجاري والحكومي، أن برنامج التحول الوطني الذي سيعلن عنه اليوم، سيحمل عددا من الإصلاحات الاقتصادية والتنموية التي ستصب في مصلحة المواطن.

     

    وأكدوا في حديثهم ل"الرياض"، أن التحول الوطني سيتمثل في إطلاق حزمة من الإصلاحات الاقتصادية، إضافة إلى معالجة المعوقات في جميع الإدارات سواء كانت إدارية، أو مالية، وغيرها من القطاعات الأخرى.

     

    دعم المؤسسات الصغيرة

     

    وأوضح رئيس غرفة وتجارة مكة الدكتور ماهر جمال، أن برنامج التحول الوطني سيطلق إصلاحات اقتصادية تنموية تهدف إلى خدمة رفاهية المواطن على كافة الأصعدة، مشيرا إلى أن ذلك يأتي في إطار خطة التحول نحو الأفضل بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد وزير الداخلية صاحب السمو الملكي الأميرمحمد نايف بن عبدالعزيز، وولي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز.

     

    وقال إن البرنامج سيركز على دعم المؤسسات الصغيرة في المملكة، إضافة إلى رفع كفاءة القطاع الحكومي، وتفعيل خصخصة عدد من القطاعات، وتوفير فرص وظيفية أمام الشباب في القطاع الخاص، مشيرا إلى أن برنامج التحول الوطني لم يغفل مناقشة تفعيل مؤسسات المجتمع المدني بصفته أحد روافد القطاعات الحكومية.

     

    تنويع الاقتصاد

     

    من جانبه، قال رجل الأعمال عضو غرفة مكة للتجارة والصناعة هشام كعكي، إن التحول الوطني سيسهم في تنويع الاقتصاد ودعم المنتج المحلي، إضافة إلى تطوير الاستثمارات ودعم الصادرات غير النفطية، مشيرا إلى أن الخصخصة ستكون حاضرة في برنامج التحول الوطني.

     

    وأشار إلى الكثير من الإصلاحات الاقتصادية ظهرت مؤخرا، وستزيد خلال الفترة المقبلة، مشيرا إلى أن تلك الإجراءات التي اتخذت من قبل لمجلس الاقتصادي ستكون من مصلحة المواطن وهو ما تسعى إليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.

     

    تحول إيجابي

     

    من جهة أخرى علق رئيس التدريب التقني والمهني المهندس فيصل كدسه، على برنامج التحول الوطني بقوله إن برنامج التحول الوطني سيكون إيجابيا للمواطن، مشيرا إلى أن الدولة تدرس بعناية، وبشكل تكاملي أي مشروع يسهم في خدمة المواطن.

     

    وأشار إلى أن برنامج التحول الوطني سيحقق طموحات المواطنين، مشيراً إلى أن لكل مرحلة متطلبات تتوافق مع الظروف المحيطة داخلياً، وخارجيا، وهو ما تعمل عليه القيادة، مشدداً إلى أن التحول الوطني سيقودنا إلى المزيد من التنمية والرفاهية للمواطن.

     

    نقلة تاريخية

     

    فيما أكد مدير تعليم ينبع الدكتور محمد بن عبدالله العقيبي قائلا: "لعل أبرز ما في مبادرة التحول الوطني هو تمازج مشاعر الطمأنينة والثقة والولاء في هذه النقلة التاريخية، فبالرغم من الحياة الكريمة التي وفرتها حكومتنا لأبنائها إلا أنها استبقت تحديات المستقبل قبل أن تواجهها، فصاحب السمو الملكي ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بالحيوية والطموح الواعد والنظرة المستقبلية المدروسة بعناية لمرحلة تنموية عصرية غير مسبوقة وهي كفيلة بأن تحفظ أمننا ورفاهيتنا واستقرارنا لعقود وعقود".

     

    وزاد: "إن وطننا بما يملكه من كوادر مؤهلة، وتنوع اقتصادي وثقة مطلقة في قيادته الرشيدة سيمضي قدما من أجل الإنجاز بسواعد متآزرة وبكفاءة عالية مع قيادته في هذه النقلة التاريخية".

     

    وأضاف الدكتور العقيبي أن التعليم يعد الركيزة الأساسية، فيما تم تحقيقه من إنجازات للدولة والطموح أن يحدث التحول الوطني في الميدان التربوي تغييرات هائلة على مستوى التعليم فهو فرصة حقيقية لبداية مرحلة جديدة من التطوير لإعداد أجيال قادرة على تحقيق أهداف القيادة الرشيدة التي وضعتها في مصاف الدول المتقدمة، والتي من شأنها إحداث تنمية في الإنسان، تماشياً مع التطور الذي تحقق في شتى المجالات بفضل الرؤية الثاقبة للقيادة الرشيدة؛ حيث إن الحضارة يلزمها جناحان، الأول العمران والبناء والتكنولوجيا، والجناح الثاني والأهم هو بناء الإنسان وتنميته والعمل على تطوير مهاراته عبر الاقتصاد المستقر.

     

     



    تعليقات (0)

    سيرفرات واستضافة ديموفنف   |   تصميم وبرمجة أرابيا نت

    جميع الحقوق محفوظة لإدارة التعليم بمحافظة ينبع