• نظام نور خريطة الموقع اتصل بنا
  • Homepage
  • تعليم ينبع يُعد قياداته لبناء مؤشرات الأداء أضيف بواسطة: الاعلام التربوي (بنات) | بتاريخ 2016-05-05 الموافق 27-07-1437

     

    رعى مدير تعليم ينبع الدكتور محمد بن عبدالله العقيبي اليوم الثلاثاء، الورشة التدريبية لإعداد الخطط الاستراتيجية ومؤشرات الأداء والتي ينفذها الدكتور محمد طه العقيلي الأستاذ بجامعة أم القرى ، والتي تعقد لمدة يومين متتاليين في فندق دانات باراك، بهدف تنمية وتطوير برامج النمو المهني والتطوير لمنسوبي ومنسوبات الشؤون المدرسية ، وبحضور المساعد للشؤون المدرسية عبدالعزيز القرافي ، وعدد من القيادات التربوية ـ بنين وبنات ـ .

     

    وأكد مدير التعليم أن أهم عناصر التطوير هو العنصر البشري، مبينا أن التطوير المهني في التعليم مطلب منشود في عصر تتلاحق فيه التغييرات بمعدلات كبيرة ولن يبقى فيه إلا الأكفأ والأصلح .. مبينا أن مثل هذه البرامج تشرح عملية التخطيط الاستراتيجي وتحقيق أهدافه خطوة بخطوة ومن خلال التركيز على إكساب المشارك مهارة جديدة وتعويده على سلوك إداري محدد في تصميم وتنفيذ الخطط الاستراتيجية بشكل عملي من واقع التجارب المطروحة.

     

    و أبان أن تحديد أهداف وتوجهات المؤسسة التعليمية للاستراتيجية يساهم في تحقيق أهداف الوزارة .. موضحا دور تحديد مؤشرات الأداء الواضحة والمفهومة والقابلة للقياس في كل هدف تشغيلي استراتيجي لتقييم مستوى تحقيق كل استراتيجية وتحديد الانحرافات وتفسيرها وتوضيح أسبابها.

     

    و أضاف العقيبي أن إتاحة بيئة سليمة لبناء وعمل مؤشرات الأداء أمر بالغ الأهمية .. مؤكدا على أن البدء في بناء مؤشرات الأداء يأتي بمجرد فهم المؤسسة التعليمية وتقديرها لأهميتها ، معربا عن شكره وتقديره للمساعد للشؤون المدرسية على هذا البرنامج ، ولمنسوبيها ، سائلا المولى للجميع التوفيق والسداد ..

     

    يشار إلى أن الورشة بدأت باستعراض أهدافها ، حيث ذكر العقيلي أن البرنامج يهدف إلى تهئية بيئة تعليمية مناسبة منسجمة مع خطط الوزارة الطموحة ومتزامنة مع سياسيات ورؤية التعليم في المملكة ، وتحسينها بما يحقق الاستخدام الأمثل لعناصرها لتحقيق الأهداف التربوية من خلال تجويد العمل ورفع مؤشرات الأداء في أقسام الشؤون المدرسية ، منوها إلى أن الرؤية والمأمول تُظهر تعليم متميز ، فرؤية القسم هي صورة تحليلة لرؤية الوزارة .. كما أن جودة العمل في الإدارة هو انعكاس لخطة تشغيلية جيدة ..

     

    و تطرق العقيلي إلى الرسالة والرؤية في الخطة التشغيلية وضرورة بنائها على أسس تشخص الواقع و تحدد نقاط القوة والضعف ، ثم استعرض الخطة التشغيلية للأقسام المشاركة بناء على تشخيص واقعها وتحديد أهدافها .

     



    تعليقات (0)

    سيرفرات واستضافة ديموفنف   |   تصميم وبرمجة أرابيا نت

    جميع الحقوق محفوظة لإدارة التعليم بمحافظة ينبع