• نظام نور خريطة الموقع اتصل بنا
  • Homepage
  • تعليم ينبع يعد خطة الاستعداد لـ “يوم المهنة العالمي” للعام المقبل أضيف بواسطة: الاعلام التربوي (بنات) | بتاريخ 2016-05-26 الموافق 18-08-1437

     

    يستعد تعليم ينبع ممثلاً بقسم نشاط الطالبات لتفعيل مشروع يوم المهنة العالمي للعام الدراسي المقبل ١٤٣٧ /١٤٣٨هـ لطالبات التعليم العام بجميع مراحله الدراسية .. والتي يشارك به منسوبي التعليم خلال ملتقيات وعروض ومشاريع الطالبات ذات العلاقة بسوق العمل والاستثمار كالمشاريع المهنية والتصاميم الفنية . بالشراكة مع القطاعات الحكومية والخاصة للتعريف بنشاط ومجالات العمل والإسهام في التنمية الوطنية لطرح ما لديهم من فرص وظيفية ومزايا لطالبات التعليم العام .

     

    وذكرت رئيسة قسم نشاط الطالبات نعيمة راشد العلوني أن مشروع يوم المهنة العالمي يهدف إلى التعريف به ونشر ثقافة العمل الحر للتوعية بدور المشاريع ذات العلاقة في التنمية الاقتصادية ، وغرس حب العمل لدى الطالبات لاكتشاف المهارات القيادية لديهن وتنميتها والمساهمة في سد جزء من الاحتياجات في توفير فرص وظيفية تسهم في دخول الطالبات لسوق العمل وتوطين المهارات ، كما أنه يتيح للجهات الخارجية التعرف على انجازات الطالبات من خلال استعراض بعض تجارب إدارات التعليم في مجال تطبيق المشاريع ، وإتاحة الفرص للطالبات لعقد شراكات داعمة في مجال التوظيف والتدريب لتعزيز الشراكة المجتمعية بين إدارة التعليم والجهات الأخرى.

     

    وأبانت العلوني إلى أن تعليم ينبع أعد خطة لتفعيل يوم المهنة وآلية للتنفيذ بداية من الإعلان عن المشاريع ونشر ثقافته واستحثاث المستهدفات على المشاركة من طالبات وأمهات وسيدات أعمال بالتنسيق مع الإدارة وقسم الطالبات لحضور ملتقى يوم المهنة ، وسوف يتم تكريم الطالبات المشاركات واختيار مرشحة تمثل المدرسة وترشيح (مشروع/فريق) واحد للمشاركة على مستوى الإدارة التعليمية وتبليغ الطالبات بموعد تنفيذه على المستوى المحلي .

     

    و أضافت العلوني أن مؤشرات تحقق نجاح المشروع تكمن في مشاركة جميع الطالبات في ملتقى يوم المهنة على مستوى المدرسة، وإقامة ورش عمل وزيارات ميدانية للجهات المعنية بالتنسيق مع إدارة التعليم .. مبينة أنه سيتم دعوة شخصيات ناجحة في مهن مختلفة (أمهات الطالبات ، شخصيات اجتماعية ،سيدات أعمال ، حرفيات، …) للتعرف على تجاربهن بالتنسيق مع إدارة التعليم ، و ترشيح مجموعة (فريق) واحد يمثل المدرسة على مستوى الإدارة التعليمية.

     

    وأشارت العلوني إلى أن التنظيمات العامة للمشروع تتم عن طريق تعليمات وضوابط في أن تخلو المشاركات من المخالفات الشرعية وما يخالف سياسة التعليم في المملكة ، كذلك مراعاة شروط الأمن والسلامة وعدم تعريض الطالبات للخطر، والبعد عن التكلف والمبالغة عند الصرف على فعاليات المشروع ، وأهمية تشجيع التكامل والعمل بروح الفريق الواحد والتركيز على مصلحة الطالبات بشكل مباشر وأن تكون المشاركة في المشروع سعودية الجنسية ويمكن لذوي الاحتياجات الخاصة المشاركة في المشروع.

     

     



    تعليقات (0)

    سيرفرات واستضافة ديموفنف   |   تصميم وبرمجة أرابيا نت

    جميع الحقوق محفوظة لإدارة التعليم بمحافظة ينبع