• نظام نور خريطة الموقع اتصل بنا
  • Homepage
  • البواردي في زيارة ميدانية لفصول رعاية الموهوبات بمدارس ينبع أضيف بواسطة: الاعلام التربوي (بنات) | بتاريخ 2014-09-15 الموافق 19-11-1435

    قامت سعادة مدير عام الموهوبات بالإدارة العامة بالوزارة الاستاذة هويدة البواردي صباح يوم الخميس

    الموافق 16 / 11 / 1435هـ بزيارة ميدانية لمدرستي [ الابتدائية السابعة والثانوية الثانية ] بينبع الصناعية واتت تلك الزيارة على هامش جدول أعمالها في زيارتها لمركز الموهوبات ومتابعة اختبارات التسريع مستهدفة بذلك فصول رعاية الموهوبات وعقد لقاء بالطالبات الموهوبات .

    رافقت سعادتها مساعد الشؤون التعليمية بنات الاستاذة / رقية الحمدان ورئيسة قسم الموهوبات الاستاذة نسرين نحاس ومساعدة التخطيط والتطوير الاستاذة / عائشة تركستاني ومساعدة الإعلام التربوي الاستاذة / أماني الاحمدي .

    وعبرت سعادتها خلال جولتها فيما شاهدته من بيئة محفزة للابداع والتميز ووعي من القائداتين التربويتين للمدرستين القائدة / عزيزة فلاته و القائدة / نعيمة الفايز بدورهما التربوي والقيادي للارتقاء بطالباتهما بتهيئة الامكانات البشرية تربوياً وأكاديمياً وتجهيزالبيئة الصفية والمرافق المساندة بكافة الوسائل المعينة على خلق طالبة مبدعة وموهوبة ومتفوقة ترجم ماشاهدته ما عبر به طالبات الثانوية الثانية في لقائها بهن وحديثها معهن عن موهبتهم وابداعتهن تدرجاً من المدرسة والمحافظة والمملكة وصولاً للعالمية فما كان منهن إلا أن قصوا قصة كفاح واجتهاد وتدريب وممارسة صقلته موهبتهن وما حظين به من تفهم وتكاتف الأسرة والمدرسة ورعاية الموهوبات فأسدوا الفضل بكل وفاء لأسرهن ومعلماتهن ومديرتهن ورئيسة قسم الموهوبات ومشرفاته التربويات و تطلعن لأفق عالي من الطموح لتمثيل الوطن والوفاء بما قدمه لهن من فرص لا يجازيها إلا أن يكن نجوم في سمائه تضوي عليه وترتقي به في مصاف الدول .

    واختتمت زيارتها معربة عن فخرها واعتزازها بما شاهدته من مخرجات عالية المستوى سواء داخل الميدان ومالمسته في حديثها مع ( الماسات ) الموهبة كما وجهت شكرها وتقديرها للاستاذة / رقية الحمدان وللاستاذة / نسرين نحاس ولفريق العمل لما يبذل من جهود واضحة وملموسة في مجال رعاية الطالبات الموهوبات في المحافظة  .



    تعليقات (0)

    سيرفرات واستضافة ديموفنف   |   تصميم وبرمجة أرابيا نت

    جميع الحقوق محفوظة لإدارة التعليم بمحافظة ينبع