• نظام نور خريطة الموقع اتصل بنا
  • Homepage
  • أثناء مشاركته في اللقاء السنوي للتوعية الإسلامية بينبع وزير التعليم يؤكد حرص الوزارة على التوسع في فصول تحفيظ القرآن الكريم أضيف بواسطة: الاعلام التربوي (بنات) | بتاريخ 2015-11-19 الموافق 06-02-1437

     

     

    كشف وزير التعليم الدكتور عزام الدخيل في مداخلة هاتفية خلال مجريات اللقاء السنوي الحادي عشر لقادة التوعية الإسلامية اليوم بينبع حرصه على التوسع في فصول تحفيظ القرآن الكريم ، فالقرآن  ـ كما ذكر ـ في صدورنا ، وولاة أمرنا أكدوا على أهميته ، ومن يحمل القرآن في صدره فبلا شك سيحميه من كل فكر ضال .. وطالب بسماع المداخلات وإتاحة الفرصة للجميع مباشرة ..

    وقال معاليه في بداية المداخلة " أحب أن أحيي زملائي في الميدان الذين يقومون بجهد كبير يشكرون ويؤجرون عليه بإذن الله ، فنحن في هذه الأيام نحتاج إلى تكاتف وتضافر جميع الجهود لمراجعة ومناقشة مدنية التوعية الإسلامية الذكية " إدارك " وتنمية الذكاء العاطفي لأبنائنا وبناتنا ؛ لنحمي مشاعرهم ونعزز مواقفهم من الخداع , كونه من أهم الاستراتيجيات التربوية للحصول على الثقة في النفس والقدرة على تبادل التقدير مع الآخرين ، كما رأيت من خلال أوراق العمل المقدمة منكم عن إدراك والتربية على القيم الأخلاقية ، وإثراء المعرفة الشرعية "..

     وبين وزير التعليم عزام الدخيل بأن الحضور من مختلف مناطق ومحافظات المملكة في ملتقى اللقاء السنوي الحادي عشر لقادة التوعية الإسلامية يدل على الوعي بدور التوعية التربية الاسلامية سواء من الناحية الشرعية أو الوطنية , وأهمية التربية الفكرية والتربية على القيم والأخلاق الحميدة ومسئوليتكم على الاهتمام بالقرآن الكريم , و اهتمام ولاة الامر الذين أكدوا على ضرورة الاهتمام بالقرآن الكريم والسنة النبوية .  

    واعتذر وزير التعليم عن عدم تمكنه من الحضور في البرنامج السنوي الحادي عشر لقادة التوعية الإسلامية مشددا على ثقته في المشرفين على البرنامج  ودورهم في الارتقاء بمخرجاته , بينما شكر المتداخلون من المشاركين في اللقاء وزير التعليم على ربطه التوعية الإسلامية به مباشرة نظرا لأهميتها.

    وطالب وزير التعليم بضرورة وضع قائمة لأفكار المشاركين وتوصياتهم واحتياجاتهم في ختام اللقاء السنوي الحادي عشر لقادة التوعية الإسلامية , مؤكدا حرصه على التوسع في فصول تحفيظ القرآن الكريم , كما طلب من مدير عام التوعية الاسلامية بوزارة التعليم  بإتاحة الفرصة للجميع لكتابة ما يراه مناسبا لتطوير التوعية الإسلامية والارتقاء بها .

    يشار إلى إن اللقاء واصل أعماله لليوم الثاني بجلستين الأولى بعنوان ( التوعية الفكرية ) قدمها مدير تعليم وادي الدواسر صقر الدوسري عرض من خلالها تجربة وادي الدواسر في برنامج ( ولا تفرقوا ) مركزا على أهمية التوعية الإسلامية وأهميتها في ظل الظروف الحالية مع التأكيد على القدوة الحسنة .

    وعرضت عيشة الزهراني من مكة المكرمة حقيبة أنشطة وفعاليات الأمن الفكري كمطلب من مطالب التعليم وأشارت للخطر القادم من وسائل التواصل الاجتماعي وتقديم مقترحات لتعزيز الأمن والانتماء للوطن .

    وأكد مشرف الوزارة عبد الرحمن عريشي على توحيد الجهود والاستراتيجيات للحد من أسباب انتشار الانحرافات الفكرية .

    واختتم  فيصل الدخيل أعمال الجلسة الأولى بطرح حلول ومقترحات لعلاج الانحرافات الفكرية .

    وجاءت الجلسة الثانية بعنوان ( إتقان ) تم من خلالها استعراض مقترحات تطويرية للرؤية المستقبلية لمدارس تحفيظ القرآن وتذليل الصعوبات قدمتها شريفة القرني مساعد الشؤون التعليمية بالخرج , وقدّمت شيمة الجهني من تعليم  تبوك دراسة علمية لتطوير مدارس تحفيظ القرآن وصولاً بها للريادة التربوية واستعراض لحلول مقترحة للهيئة الإدارية والتعليمية بالمدارس وأنهي حمد اليوسف الجلسة بعرض لائحة مدارس تحفيظ القرآن في عدة قواعد ولوائح مدرسية .

    وأكدت الحمدان مساعد تعليم بينبع للشؤون التعليمية على الفرز والتصنيف والتأهيل والإعداد لمعلمات ومعلمي تحفيظ القرآن للتجويد المهني والتربوي لهم , وأشارت مديرة التوعية الإسلامية فطيمة الرفاعي إلى الأدوار الإدارية والتربوية والوجدانية للقائمين بالعمل في التوعية الإسلامية وأهمية تعزيز الوسائل والخطط في ذلك وتهيئة بيئة مناسبة لاعتماد الأدوار والاستراتيجيات .

     

    يذكر أن اللقاء ينفذ في محافظة ينبع خلال الفترة من 6ـ7/ 2/ 1437هـ ، بحضور مدير عام التوعية الإسلامية بالوزارة نبيل بن محمد البدير ومساعدة مدير عام التوعية الإسلامية زكية الخلاقي ، وعدد من مشرفي ومشرفات العموم ، والقيادات التربوية بالمحافظة ، بمشاركة أكثر من 100 تربوي يمثلون 45 إدارة تعليمية ..

     

     

     

     

     



    تعليقات (0)

    سيرفرات واستضافة ديموفنف   |   تصميم وبرمجة أرابيا نت

    جميع الحقوق محفوظة لإدارة التعليم بمحافظة ينبع